ملتقى B2B 4 SME

  • ديسمبر 5, 2019 -

 

        أكد مدير عام الصندوق الوطني لرعاية وتنمية المشاريع الصغيرة والمتوسطة بالتكليف مناف المنيفي على أهمية الدور الذي يمارسه الصندوق في تعزيز بيئة الاعمال ودعم المبادرين واصحاب المشروعات الصغيرة والمتوسطة، وفقا  للقانون رقم 98/2013 الذي يهدف لدعم الشباب ومحاربة البطالة وتمكين القطاع الخاص من تحقيق النمو الاقتصادي و بناء مجتمع ريادي يُحفّز أصحاب المشاريع على الإبداع .

وكشف المنيفي خلال المؤتمر الصحفي الخاص بانطلاق ملتقى  B2B 4 SME لرواد الاعمال واصحاب المشاريع الصغيرة والمتوسطة  عن تمويل الصندوق لعدد من المشروعات بلغت 1311 مشروعًا خلال 3 سنوات للفترة الممتدة من عام 2016 حتى 2019، بحجم تمويل  بلغ  213.337.866مليون دينار، مؤكدا ان حجم وقيمة البيانات يعكس جدية توجه دعم وتمكين المبادرين واصحاب المشاريع من الشباب،  وبين المنيفي ان دور الصندوق لا يقتصر على التمويل وانما يشمل تمكين المبادرين وتأهيلهم من خلال تنظيم البرامج التدريبية وورش العمل .

 وثمن المنيفي دور المجتمع المدني الحيوي الذي تمارسه الجمعية الكويتية للمشروعات الصغيرة والمتوسطة من خلال توطيد العلاقات بين قطاع المشاريع الصغيرة والمتوسطة والجهات الداعمة سواء كانت جهات حكومية او خاصة.

وقال المنيفي بأنه يطمح الى أن تشجع مثل هذه الملتقيات الشركات القيادية في القطاع الخاص على تبني دعم وتمكين اصحاب المشاريع الصغيرة والمتوسطة ضمن برامج المسئولية الاجتماعية الخاصة بها، كما شدد على على أهمية  البحث عن الفرص التي توفرها مثل هذه الملتقيات بين اصحاب المشاريع أنفسهم، مشيرا الى ان الصندوق قد أطلق السجل الوطني للمشاريع الصغيرة والمتوسطة، في نهاية العام الماضي، والذي يعتبر القاعدة الرئيسية للخدمات والمنتجات التي يقدمها قطاع المشاريع الصغير والمتوسطة.

المنيفي: نطمح الى أن تشجع مثل هذه الملتقيات الشركات القيادية في القطاع الخاص على تبني دعم وتمكين اصحاب المشاريع الصغيرة والمتوسطة

استبيان بخصوص معرض اتحاد الصناعات 2018

demo

استبيان بخصوص معرض اتحاد الصناعات 2018