"الصندوق الوطني" يطلق أول برامجه التدريبية بمشاركة 77 متدرباً وفق استراتيجية شاملة لإصلاح بيئة الأعمال

  • 6 ديسمبر، 2015 -

أطلق الصندوق الوطني لرعاية وتنمية المشروعات الصغيرة والمتوسطة وبالتعاون مع "كوفمان فاونديشن" الأمريكية أول برامجه التدريبية الخاصة بـ "دعم وبناء قدرات المبادرين ورواد الأعمال" من خلال برنامج "كوفمان فاست تراك".

وحول هذا الموضوع ، صرح  المدير التنفيذي للقطاع الفني في "الصندوق الوطني" مشاري المحمود بأن البرنامج متطور للغاية وهو مخصص لرواد الأعمال ويتضمن مجموعة من النشاطات المختارة  التي تساعد المبادرين على تطوير افكار مشروعهم وتحقيق مساعيهم في تأسيس وإدارة شركاتهم الخاصة.

وبين المحمود أن "الصندوق الوطني" وجهة الدعوة قبل فترة لأصحاب المشروعات الصغيرة والمتوسطة والمهتمين للتسجيل في برنامج "كوفمان" المعرب من قبل شركة "إمباكت مينا" وذلك من خلال استمارة التسجيل الإلكترونية على الموقع الإلكتروني للصندوق.

واوضح المحمود بأن "الصندوق الوطني" ومن خلال البرنامج ، قدم الفرصة لمجموعة من اصحاب المبادرات لعرض افكارهم حيث بلغ عدد المسجلين نحو 131 مشاركا ثم تقلص الى 77 مشاركا مع انطلاق المرحلة الاولى من البرنامج والتي تضمنت كيفية تطوير نماذج وخطط أعمال المبادرين المبنية على أفضل الممارسات العالمية في مجال ريادة الأعمال، وباستخدام أحد أفضل برامج التدريب العالمية في ريادة الأعمال.

وبين المحمود المراحل التي سيمر بها المشاركين من خلال جدول زمني مفصل ، حيث اشتمل الأسبوع الأول من البرنامج على التأهيل وعمل فكرة المشروع تمهيدا للاختيار من بينهم وهي مرحلة شهدت التعريف بريادة الأعمال وصفات رواد الأعمال الشخصية والمهنية، ومناقشة التحديات التي يواجهها رواد الأعمال في المنطقة العربية، بالإضافة إلى طرق تطوير نماذج الأعمال.

واضاف المحمود بأن لجنة الاختيار التي ترأسها عضو مجلس إدارة الصندوق الوطني داود معرفي انجزت مرحلة التأهيل واختيار الأفكار المرشحة للمرحلة التالية عبر بحث ومناقشة 72 فكرة مشروع تقدم بها المبادرين على مدار 3 ايام ، وانتهت بالفعل الى اختيار 64 مشروعا سينطلقون قريبا للمشاركة في المرحلة الثانية من البرنامج والتي ستكون عبارة عن برنامج تدريبي مكثف لمدة 3 اسابيع لعمل دراسة الجدوى وخطة العمل للمشروع .

واشاد المحمود بمشاركة المتأهلون في برنامج Kauffman FastTrac NewVenture ، ومؤكدا انه برنامج عالمي سعى الصندوق من خلاله في دعم رواد الأعمال لتطوير مفهومهم عن أعمالهم عبر تصور أوضح يضعهم على الطريق الصحيح ومن خلال تطوير مهاراتهم وقدراتهم على إدارة الشركات بالإضافة إلى تطوير خطة عمل متكاملة، والتي سيتم صقلها في المرحلة القادمة.

وقال المحمود ان المتأهلون سيقومون بتحسين وتطوير خطط أعمالهم من خلال برنامج الإرشاد الذي سيجمعهم برواد أعمال وخبراء في السوق بما يساعدهم على ثقل خبراتهم العملية في تطوير خطة العمل ، كما سيتمكن المتأهلين في المرحلة النهائية من عرض خطط أعمالهم على لجنة التمويل في "الصندوق الوطني".

وأعرب المحمود عن خالص شكرة للمعهد العربي للتخطيط لدعمه الكبير للصندوق من خلال توفير صالات التدريب، وإدارته الناجحة في تطوير قسم ريادة الأعمال في المعهد.

من الجدير بالذكر أطلق الصندوق الوطني برنامج "استكشاف ريادة الأعمال" المدعوم من ولاية ديترويت الأمريكية، كما أعلن عن توقيع مذكرات تفاهم مع تسعة جهات حكومية أنه في أغسطس الماضي تستهدف العمل على تنظيم وتوفير بيئة أعمال فعالة لرواد الأعمال

استبيان بخصوص معرض اتحاد الصناعات 2018