Gust Career Fair

  • March 6, 2019 -

أكد مدير عام الصندوق الوطني لرعاية وتنمية المشروعات الصغيرة والمتوسطة ابراهيم الكندري أن ريادة الاعمال ليست مجرد مشروع تجاري، بل هي سلوك وتفكير بل وحتى يمكن ان يطبقها الفرد ويصبح مبادر في العمل اليومي وفي طريقة التفكير وفي الدراسة. 

 

جاء ذلك خلال الندوة التي نظمتها جامعة الخليج للعلوم والتكنولوجيا على هامش افتتاح المعرض الوظيفي الـ21 صباح أمس الأربعاء، وأشار الكندري الى ان الشباب وخاصة الخريجين يجب عليهم إتباع هذه الطريقة في حياتهم، مضيفا: نتمنى من المبادرين أن تكون افكارهم ومشروعاتهم ذات نطاق واسع ومبتكرة، بعيدا عن تطبيق نفس الأفكار الموجودة أساسا في سوق العمل ومحاولة تطبيقها مرة اخرى على أرض الواقع، مؤكدا في الوقت نفسه وجود الكثير من الشباب المبدعين الدين يمكنهم تقديم افضل ما يملكون. 

 

وحث الكندري الشباب على النزول لسوق العمل والعمل الميداني لتعلم الأفكار الجديدة، لان هذه الأمور لا يمكن تعلمها من على طاولة المكتب، ولا تترك طريقة حياتك اليومية أو شخصيتك أو المظهر الخارجي أن تحد من طموحك، بل اجعل عملك يحدد هويتك وبإمكانك تحديد مصيرك بنفسك. 

 

وأكد الكندري أن تأسيس العمل الحر هو عبارة عن ماراثون طويل، لا يمكن للفرد البدء مسرعا في البداية والرغبة بأن يصبح مليونيرا خلال عامين، لذلك يجب الدراسة والقراءة والتعلم بشكل أكثر، مضيفا "نحن نسعى الى المساهمة في صناعة القيمة المضافة للاقتصاد الوطني". 

 

وأضاف: نعمل في الصندوق على دعم ورعاية المبادرين من خلال توفير البيئة اللازمة لبداية المشروع، وصولا به إلى الوقوف على أرض صلبة يمكن الاستمرار من خلالها بعيدا عن التعثر، كما نقيم دورات تأهيلية وتوفير المعلومات اللازمة التي تساهم بشكل كبير في نجاح المشروعات التي تقدم، فضلا عن ربط المبادرين مع بعضهم البعض لتبادل الأفكار والمعلومات، وبالتالي زيادة المعرفة وتحقيق النجاح